الأربعاء، 4 أبريل، 2012

تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber والعامل النفسي


تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber تتداخل فيها عدة عوامل, فلا بد من أن يكون المتعلم واثقا في نفسه من أجل تعلم الأمازيغية Tamazight / Berber بنجاح. لهذا علينا دائما أن نضع العامل السيكولوجي في أولوياتنا عندما نتحدث ونناقش موضوع مناهج تعلم وتعليم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber. في ما يلي أهم العوامل النفسية التي تخص موضوع تعليم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber:

الثقة في النفس ودورها في تعلم الأمازيغية Tamazight / Berber: الشخص الذي لديه ثقة كبيرة في نفسه وقدراته يتعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber أفضل من الآخرين, أولا لأنه يبذل جهدا أكبر من غيره بفضل ثقته في أن هذا الجهد لن يبذل سدى. كما أن الشخص الذي يثق في نفسه عادة ما يكون منفتحا على الآخرين ويتحدث باللغة الأمازيغية Tamazight / Berber على الرغم من الأخطاء التي يقترفها, لأنه يعلم  مسبقا بأن الأخطاء هي الطريق لتعلم وإتقان اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber.

الشخصية المنفتحة وتعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber: تعلم أي مهارة وأية لغة بغض النظر عن نوعها يفترض ويستلزم من الطالب أن يكون منفتحا على الآخرين, لأن الطالب ذو الشخصية الانطوائية لا يتعلم كثيرا, بسبب خوفه وخجله وقلة ثقته في نفسه. أما في ما يخص تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber فشخصية الإنسان تلعب دورا هناك أكثر مقارنة مع تعلم مهارات أخرى, لان اللغة هي مهارة اجتماعية قبل كل شيء, لهذا على كل من يرغب في تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber ويتقنها جيدا أن يحاول تحسين وتطوير مهاراته الاجتماعية.

الغرور والتكبر وتعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber: شخصان لا يتعلمان أبدا المتكبر والخجول, لهذا عليك الإنسان أن يكون متواضعا ويتجنب التكبر, لأن تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber يستلزم من الإنسان الرغبة في طلب العلم حتى من الناس الأصغر منه سنا. كما أن هناك بعض الأفلام والبرامج التي تفيد في تعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber لكن بسبب الموضوع الغير المهم الذي تتناوله فإن الكثير من الطلاب يأنفون عن مشاهدتها, لكنها على رغم ذلك الطريقة الوحيد لتعلم التحدث باللغة الأمازيغية Tamazight / Berber كالناطقين بها كلغة أم. لكي تتعلم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber عليك أن تكون متواضعا.

مما سبق يتبين أن هناك عوامل أخرى ترتبط بتعلم وإتقان اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber بشكل غير مباشر, وهذه العوامل تتعلق بشخصية الطالب ونفسيته. لهذا أعتقد بأن المهتمين بمناهج تعليم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber يجب أن يراعوا هذا العامل عندما يتحدثون أو يناقشون أو يناظرون في مناهج وتقنيات تعليم اللغة الأمازيغية Tamazight / Berber.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق