الأربعاء، 11 أبريل، 2012

كيف تفهم 70 في المائة من اللغة البولندية بسهولة بحفظ الكلمات الشائعة



 ان حفظك لمائة كلمة أضافية لا يعني فهمك لـ 40% من الفرنسية لأن النسبة تتراجع كلما زادت ندرة الكلمات وقل بالتالي حجم تداولها. وفي الحقيقة اتضح للخبراء أن أول 500كلمة شائعة كافية لتغطية 70% من أي لغة، وأول 1000كلمة لتغطية 80%، وأول 2000كلمة لتغطية 86%، وأول 3000كلمة لتغطية 90%، وأول 5000كلمة لتغطية 93%، وأول 10.000كلمة كافية لتغطية 96% من أي لغة !!. @ أما فيما يتعلق بالنصوص البولندية المقروءة فيجب على الأقل استيعاب أكثر من 60% من الكلمات المكتوبة لإدراك جوهر الموضوع. أما فهم 80% من كلمات النص فيبدو كافياً لمتابعة الموضوع واستيعاب فكرة الكاتب.. أما الوصول لفهم 94% من الكلمات فيجعل الفرق يتلاشى بين قراءة النص باللغة الأجنبية واللغة الأم!!. وقد يقول قائل إن النسب السابقة لا تشجع على "التبحر" في آداب اللغات الأجنبية (!؟) ولكن الواقع يقول عكس ذلك.. فقد ثبت أن المشهورين من رجال الشعر والأدب لم تكن حصيلتهم اللغوية بالاتساع الذي نتصوره؛ فالأديب الروسي الكسندر بوشكين لم تتجاوز مفرداته من اللغة الروسية أكثر من 22ألف كلمة (في حين تتجاوز مفردات اللغة الروسية نصف مليون كلمة). وبالمثل لوحظ أن أدباء عظام مثل شكسبير والجاحظ وفولتير والمتنبي استعملوا مفردات محدودة كرروها في معظم أدبياتهم. وحسب ما ذكره كتاب جينيس فإن الإنجليزي "المثقف" الذي درس في الكليات لأكثر من 16عاماً لا يستعمل أكثر من 5000كلمة في المحادثة و 10.000في الكتابة أما المواطن الإنجليزي البسيط فلا يستخدم سوى أول 500كلمة شائعة كافية لتغطية احتياجاته اليومية!! - إذاً عليك بأول  500كلمة؛ ولن يتطلب منك الأمر أكثر من  50يوما!!.وحيث أن تعلم وحفظ مفردات اللغة البولندية هو المفتاح الرئيسي لفهمها إضافة بالطبع لبقية الأسباب المساعدة كتعلم قواعد اللغة وممارسة ما تم تعلمه بالقراءة والاستماع والمحادثة ولكن تبقى مهمة تعلم وحفظ الكلمات هي المهمة الرئيسية على جميع دارسي أي لغة خاصة المبتدئين.فكل ما أريد أن يتعلمه القارئ في هذا الكتاب خمسمائة كلمة في أقل من شهرين في حال حفظ سبع كلمات يوميا وهذا في حد ذاته يعد إنجازاً لكل مبتدئ بدراسة اللغة البولندية خاصة وأن حفظ خمسمائة كلمة يعني فهمك لما يقارب السبعين في المائة مما يقال في المحادثات العامة بإذن الله تعالى. وبالله التوفيق.


والان جئنا للتحميل

حجمة 57 ميجا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق